الوزير الخارجية التركي مولود تشاووش
الوزير الخارجية التركي مولود تشاووش
12 أيار 2018 71

الشركات التركية مستعدة لإصلاح ما خربه الإرهاب في الدول العربية والإسلامية 

العراق وسوريا تأثرا كثيرا و تركيا لن تنسحب من الملفات التي تسبب التوتر في المنطقة

قام الوزير الخارجية التركي مولود تشاووش باستقبال وفد الصحفيين العرب يوم السبت في اسطنبول بمناسبة ملتقى اسطنبول للصحفيين العرب ودلك في اختتام الملتقى و تمنى أن يصبح هدا الملتقي سنويا واعتذر السيد وزير الخارجية عن عدم استقبال الرئيس أردوغان للصحفيين لانشغاله بالحملة الانتخابية إضافة إلى الوضع السياسي الحساس الدي يحيط بتركيا لكن تعهد انه في الدورة القادمة سيقوم أردوغان شخصيا بافتتاح الملتقى ذكر السيد وزير الخارجية ان تركيا ترتكز على القوة البشرية تعمل تركيا على مكافحة الظواهر السلبية كالكراهية والقطيعة مع الشعوب تعمل تركيا في إطار منظمة التعاون الاسلامي تعمل تركيا في المنظمات الدولية والإقليمية من أجل فك النزاعات ونشر السلام في العالم سنقوم بتاسيس شرطة للتعاون الإسلامي قريبا في تركيا أضاف أن القضية الفلسطينية و القدس و وضع المسلمين في العالم يهمنا كثيرا ونعمل من أجل تحسين وذكر السيد الوزير أيضا اننا نسعى بشكل حثيث لجعل الدول تعترف بفلسطين وعاصمتها القدس واليوم نقوم بجمع الدعم من أجل فلسطين وان سكت الجميع عن القضية الفلسطينية فتركيا لن تسكت ونتباحث إمكانية بث السلم .
كما تطرق للوضع في ليبيا وسوريا وأكد أن السلطات التركية تعمل بكثب على القضاء على الإرهاب في كل المناطق المجاورة تبحث على إيجاد حلول سلمية في المنطقة أن تركيا تبحث على السلام والأمان ووحدة التراب فالعراق أيضا يعاني من التنظيمات الإرهابية مثل داعش والبيكاكا واليوم نتعاون مع السلطات هناك من أجل هدف واحد وهو القضاء على الإرهاب وتركيا تعلن استعدادها التام لبناء ما خربه الإرهاب في المناطق المدكورة فالحصار على قطر يوثر على كافة الدول العربية والاسلامية و الصومال كدولة اسلامية تعاني اليوم أيضا لانها وقفت مع قطر أن تركيا تعتبر نفسها مسؤولة أمام الدول الإسلامية ولن تقبل أي ضغوطات ولا مساومات على الدول العربية.

اقرأ أيضا..