لهبيري يوفد لجنة تحقيق إلى برج بوعريريج
22 تشرين1 2018 652

قصد الوقوف على ملابسات أحداث العنف التي وقعت بملعب 20 أوت

لهبيري يوفد لجنة تحقيق إلى برج بوعريريج

لم تمر أحداث العنف المؤسفة التي شهدها ملعب 20 أوت 1954 التي جمعت نهاية الأسبوع المنقضي بين فريقي أهلي برج بوعريريج ومولودية الجزائر لحساب الجولة 11 من الرابطة المحترفة الأولى مرور الكرام على السلطات العليا للبلاد، بعدما تدخل المدير العام للأمن الوطني العقيد مصطفى لهبيري والذي أمر بفتح تحقيق بشأن أحداث العنف التي وقعت في الملعب والتي ذهب ضحيتها حوالي 150 فردا بين لاعبين، أنصار وأعوان الشرطة الذين تلقوا إصابات متفاوتة الخطورة، حيث كشف بيان من المديرية العامة للأمن الوطني أن مسؤولها الأول قام بإيفاد لجنة تحقيق إلى مدينة برج بوعريريج من أجل الوقوف على التحقيق والذي يرأسه مدير الديوان بالمديرية العامة للأمن الوطني المكلف بتحصيل النتائج والأسباب التي أدت إلى وقوع حادثة العنف التي تعتبر الأولى من نوعها منذ انطلاق الموسم الكروي الجاري.

ع.ق.

..

اقرأ أيضا..