الخضر وبلماضي يصرون على الفوز وكسب ثقة الجماهير
10 تشرين1 2018 792

الجزائر / البنين ابتداء من 20:45

الخضر وبلماضي يصرون على الفوز وكسب ثقة الجماهير

عيشة ق.

يعود ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة إلى استقبال مباريات المنتخب الوطني مجددا بعد غياب لأشهر، ولهذا الغرض تخوض العناصر الوطنية غدا مباراتها أمام الضيف البنين لحساب الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة إلى كأس إفريقيا للأمم المقررة عام 2019 بالكاميرون، حيث يعول الطاقم الفني الوطني على تسجيل أول فوز له منذ اعتلائه المنصب على رأس العارضة الفنية خاصة بالنسبة للناخب الوطني الذي عاد بالتعادل من سفرية غامبيا خلال الجولة المنصرمة والفرصة مواتية أمامه من أجل تحقيق أول فوز منذ استلامه المهام خاصة وأنه يخوض ثاني مباراة رسمية على التوالي، ويعول على الفوز، وهو ما أظهره من خلال التصريحات التي أطلقها في الندوة الصحافية التي عقدها أول أمس بمركز سيدي موسى، مبرزا أهمية تحقيق الانتصار خاصة وأن المباراة تجري داخل القواعد ويعول على استرجاع ثقة الجمهور الجزائري بالعناصر الوطنية والتي فقدها خلال الفترة الأخيرة بعد التراجع الرهيب للخضر في المواعيد التي خاضها، وهي المهمة التي تنتظر المعني والذي يدرك أهمية تحقيق الانتصار خلال هذه الفترة خاصة وأنهم يخوضون لقاءا ثانيا امام نفس المنتخب بعد أربعة أيام ضمن الجولة الرابعة من التصفيات، والتأهل إلى العرس الكروي القاري يمر عبر الفوز بنقاط المواجهتين.

ويدرك رفقاء اللاعب العائد إلى كتيبة الخضر آدم أوناس أهمية الفوز بنقاط مواجهة الغد أين تسمح للتشكيلة الوطنية الانفراد بصدارة مجموعتها التصفوية خاصة وأنها تتقاسم حاليا الريادة مع تشكيلة "السناجب" بأربع نقاط لكل منهما، وبالتالي لا خيار أمامهم غير الفوز للتحليق بالصدارة على انفراد.

تألق المحترفين مع أنديتهم سلاح ذو حدين

يتواجد لاعبو المنتخب الوطني تحت المجهر سهرة الغد عندما يجدون أنفسهم تحت ضغط تقديم مباراة في المستوى والفوز أدجاء ونتيجة، خاصة وأن لاعبينا المحترفين يتواجدون في أفضل فورمة مع أنديتهم يتألقون في صفوفها، وبالتالي فإن الآمال الكبيرة معلقة عليهم من أجل تقديم نفس الأداء مع المنتخب الوطني، وهي الفرضية التي تجعلم تحت ضغط التألق بالقميص الوطني من جهة، وتواجدهم في افضل المعنويات يساهم في تقديم الأفضل على أرضية الميدان، خاصة وان لاعبين في صورة عطال، ماندي، تايدر، بن طالب، براهيمي، محرز وبونجاح يتواجدون في أفضل لياقة بدنية وفنية وقادرون على صنع الفرجة أمام الجماهير الجزائرية المرشحة للتنقل بقوة إلى الملعب ومتابعة اللقاء عن قرب من المدرجات.

أرضية تشاكر في أحسن حلّة

لن يجد لاعبو التشكيلة الوطنية أعذارا بخصوص جاهزية ملعب مصطفى تشاكر، والذي وظفت إدارته جميع الوسائل من أجل جعله في أحسن حلّة ليجد اللاعبون راحتهم عليه، حيث جرت خلال الفترة الماضية عملية صيانة العشب الطبيعي من أجل أن يكون جاهزا ليتواجد جاهزا لاستقبال المباراة، وهو الأمر الذي يجعل الملعب في أحسن وضعية لتقديم مباراة في المستوى.

عيشة ق.

اقرأ أيضا..