زطشي يجري مفاوضات رفقة بلماضي
01 آب 2018 853

الإعلان هوية المدرب الجديد للخضر نهاية هذا الأسبوع

زطشي يجري مفاوضات رفقة بلماضي

عيشة ق.
تسارعت الأحداث داخل بين الاتحادية الجزائرية لكرة القدم وتحولت بوصلة رئيسها خير الدين زطشي 180 درجة نحو التفاوض مع مدرب جزائري بعدما كان يستهدف التعاقد مع مدرب عالمي لقيادة العارضة الفنية الوطنية وخلافة الناخب الوطني السابق رابح ماجر، حيث كشفت مصادر على دراية بملف المدرب الجديد أن زطشي يوجد في مفاوضات بوتيرة متسارعة رفقة المدرب جمال بلماضي من أجل تعيينه مدربا للخضر والانطلاق في التحضير للتصفيات المؤهلة إلى كأس إفريقيا للأمم 2019 التي تنتظر المنتخب الوطني أين سيكون على موعد للتنقل إلى بانجول بداية شهر سبتمبر المقبل وملاقاة منتخب غامبيا ضمن الجولة الثانية من التصفيات، ولهذا الغرض فإن زطشي خالف كافة التوقعات رغم أن اسم بلماضي تم تداوله مباشرة بعد استقالته من تدريب فريق لخويا القطري قبل أن تسقط تلك التكهنات في الماء، لكن رئيس الفاف عاد واتصل ببلماضي وهي الاتصالات التي انطلقت قبل 48 ساعة فقط بعد الفشل في مفاوضاته رفقة مدرب كبير بسبب المطالب المالية الكبيرة والتي عجز زطشي عن تلبيتها.
التغييرات التي حدثت في ملف البحث عن مدرب كبير جعلت المسؤول الأول على قصر دالي براهيمي يمنح عرضا رسميا على القائد السابق للمنتخب الوطني من أجل العودة إلى الخضر مجددا وهذه المرة مدربا، خاصة وأنه يلقى إجماعا بالنظر للنتائج الايجابية التي حققها خلال مشواره التدريبي في قطر وقيادته نادي الدحيل الموسم المنصرم إلى التتويج بجميع الألقاب المحلية في قطر إلى جانب نيله عدة ألقاب رفقة النادي المنحل لخويا وتتويجه بلقبين رفقة المنتخب القطري الأولمبي، ومعرفته لعقلية اللاعب الجزائري المحترف والمحلي جعلت زطشي يمنحه الافضلية هذه المرة.
وحسب الأصداء فإن ترسيم الاتفاق والتعاقد مع بلماضي البالغ 42 عاما لن يطول ومصادرنا في الفاف تؤكد أن الإعلان عن صفقة المدرب الجديد سوف سكون قبل نهاية الأسبوع الحالي على أقصى تقدير في انتظار الجديد حول الموضوع الذي امتد مدة شهرين منذ إقالة ماجر عقب الهزيمة في الودية أمام البرتغال.
عيشة ق.

اقرأ أيضا..