القضية الفلسطينية توحد الجمهور الكروي الجزائري
ص: أرشيف
08 كانون1 2017 276

أنصار مولودية الجزائر واتحاد الحراش أفضل مثال

القضية الفلسطينية توحد الجمهور الكروي الجزائري

عيشة. ق

تطغى أزمة القضية الفلسطينية على متابعة الجمهور الكروي الجزائري والذي لا يفوت أي مناسبة كروية إلا ويؤكد خلالها مساندته للقضية الفلسطينية التي أضحت قضية هامة للشعب الجزائري المعروف عنه مساندته المطلقة لها وبدون قيود.


 وفي هذا الصدد كانت مباراة الداربي العاصمي الذي جمع أمسية اول امس الفريقين الجارين مولودية الجزائر واتحاد الحراش الفرصة المناسبة لجمهور الفريقين الذي تنقل إلى ملعب 5 جويلية الأولمبي لمتابعة المقابلة من المدرجات من أجل الكشف عن غضبه من القرار الاخير الذي اعلنه رئيس الولايات المتحدة الامريكية دونالد ترامب والقاضي بإعلانه القدس عاصمة الكيان الصهبوني، أين توحّدت أصوات جمهور "العميد" و"الصفراء" من اجل نصرة القضية الفلسطينية، والدفاع على القدس التي كانت وتبقى دائما عاصمة فلسطين، وذلك إثر اهتزاز مدرجات الملعب الأولمبي بصوت واحد "فلسطين الشهداء" موجهين رسالتهم بطريقتهم الخاصة لتأييد القضية الفلسطينية التي اصبحت الشغل الشاغل لدول العالم، حيث دوّت جماهير الفريقين بصوت واحد لتأكيد وقوفهم ومساندتهم لفلسطين.  

حشود ودوخة يتضامنان بطريقتهما مع القضية 

في المقابل انتقل تأييد القضية الفلسطينية من المدرجات إلى ارضية الميدان من خلال اللقطة التي قام بها قائد المولودية عبد الرحمان حشود عندما حضّر قميصا خاصا قام بكشفه عند تسجيله للهدف الأول لفريقه والذي دون عليه "القدس عاصمة فلسطين الأبدية" في صورة تؤكد تضامن اللاعبين بدورهم مع الفلسطينيين ورفضهم لقرار ترامب اعلان القدس عاصمة الكيان الصهيوني.

بينما عبر الحارس الدولي السابق وحارس نادي احد السعودي عز الدين دوخة دعمهم المطلق هو الآخر مع الشعب الفلسطيني، حيث كتب عبر موقعه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي أنستغرام: "وقوفنا مع الفلسطينيين ليس كوننا فلسطينيون أو عرب إنما الأمر لا يعدو ان يكون امتحانا لضمير الحكام العرب"، حيث وضع الحارس السابق لجمعية الشلف في التغريدة صورة موحدة للعلمين الجزائري والفلسطيني. 

بالغ: نحن مع فلسطين ظالمة او مظلومة 

عبّر لاعب مولودية الجزائر سفيان بالغ عن موفقه المؤيد للقضية الفلسطينية والوقوف مع شعبها المحتل من طرف الكيان الصهيوني، أين أكد هو الآخر رفضه للقرار الذي اعلنه الرئيس الامريكي ترامب الأربعاء المنصرم بكون القدس عاصمة اسرائيل وتحويل السفارة الامريكية من تل أبيب نحو القدس وقال بالغ في تصريحات إعلامية أنه يؤيد القضية الفلسطينية ويقف في نصرة فلسطين سواء كانت ظالمة او مظلومة.

اقرأ أيضا..