ألكاراز: فتح صفحة جديدة ضروري للتصالح مع الجمهور الجزائري - الوسط الجزائرية

ألكاراز: فتح صفحة جديدة ضروري للتصالح مع الجمهور الجزائري
ص: أرشيف
04 تشرين1 2017 عيشة. ق 269

أكد أن هدفه التتويج بكان 2019 

ألكاراز: فتح صفحة جديدة ضروري للتصالح مع الجمهور الجزائري

عبّر الناخب الوطني لوكاس الكاراز عن رغبته الشديدة في رفع التحدي والعمل على تصحيح الاخطاء التي تسود طريقة اللعب التي يعتمدها لاعبو المنتخب الوطني وفي هذا الصدد، أكد المعني أنه يركز خلال فترة التربص التحضيري الذي يجري خلال الفترة الحالية الاعتماد على تطبيق طريقة اللعب التي تلائم التركيبة الوطنية من اجل تجاوز الفترة الصعبة التي مروا بها خلال الأشهر الماضية عبر الوقوع في التعثرات تلو الأخرى.


وفي هذا الصدد أوضح المدرب الاسباني خلال تنشيطه منتصف نهار أمس ندوة صحافية بمركز تحضير المنتخبات الوطنية بسيدي موسى أنه يستهدف تحقيق الفوز في المباراة المقبلة امام الكاميرون من أجل اعادة الثقة للجماهير الجزائرية بمنتخبها الوطني، ورد ألكاراز على تصريحات مدرب المنتخب الكاميروني هوغو بروس عندما قال أنه يريد الفوز على الجزائر بالتأكيد انه يملك بدوره نفس الرغبة وسوف يعمل على التوجه إلى ياوندي من اجل العودة بنتيجة ايجابية تسمح بتحسين مركز المنتخب الوطني في سلم ترتيب الاتحادية الدولية لكرة القدم تحسبا للتصفيات المقبلة في كأس إفريقيا 2019 وكأس العالم 2022 بقطر.

وعاد ألكاراز للحديث عن مستقبله على رأس العارضة الفنية الوطنية في ظل التصريحات التي أطلقها رئيس الفاف خير الدين زطشي بالتأكيد حول عدم رضاه بالعمل الذي يقدمه مع المنتخب، مشددا التاكيد ان الهدف الذي ينص عليه العقد الذي وقعه مع رئيس الفاف التأهل غلى كأس إفريقيا 2019، ورفع ألكاراز سقف التحديات عندما اشار أن الهدف الذي يرغب في الوصول إليه يتمثل في التتويج بلقب الدورة المقبلة "للكان".

وبرّر المدرب الاسباني الضغوطات التي تميز المنتخب الوطني إلى النتائج السلبية المسجلة والتعثرات التي تؤدي بصفة آلية إلى حدوث أجواء مشحونة خاصة في ظل تواصل المعانة من غياب النتائج وصناعة اللعب الغائبة والتي تؤدي إلى أداء في غير المستوى، واستطرد أن لقاء الكاميرون سوف يعمل خلاله على البحث عن طريقة اللعب وتحسين الأداء الذي تقدمه العناصر الوطنية على المستطيل الأخضر، مشيرا ان هذا الامر لا يعود إلى الاشهر الأخيرة بل يمتد إلى الفترة التي سبقت تعيينه على رأس الخضر والتي شهدت فقدان الخضر لهويتهم على الميدان.

نملك فرديات في المستوى لكن اللعب الجماعي غائب

اعترف المدرب السابق لنادي غرناطة الاسباني أن التشكيلة الوطنية تملك فرديات في المستوى وقادرة على إحداث الفرق وقلب الطاولة على الميدان لكنه شدد في المقابل أن اللعب الجماعي غائب عنهم وهو ما يجعل الأمر ينعكس سلبا على الفريق.

وأوضح المتحدث ان الفترة التي يمر بها المنتخب تتطلب احداث بعض التغييرات والتضحية بعدد من الاسماء من اجل جلب لاعبين شبان من اوروبا والبطولة الوطنية قادرون على منح جرعة اوكسجين للمنتخب، مشيرا أن اختيار القائمة المعنية بخوض المباراة جاء وفق استعدادات اللاعبين والأداء الذي يقدمونه في فرقهم. المرض منع غولام من القدوم ولن أعلق على بيان الفاف عرّج ألكاراز للحديث عن قضية الساعة المتعلقة بغياب المدافع الأيسر فوزي غولام أين أوضح أن المرض منع لاعب نادي نابولي الايطالي من الالتحاق بتربص التشكيلة الوطنية والتواجد تحت تصرفها تحسبا للقاء الكاميرون، رافضا التفصيل في الامر أين أضاف أنه لم يتحدث معه هاتفيا ولم يكن أي تواصل بينهما، ورفض المعني التطرق إلى البيان الذي نشرته الفاف عبر موقعها الالكتروني لمحت من خلاله إلى شكوكها بادعاء غولام المرض لمقاطعة لقاء الكاميرون.

اتحمل مسؤولياتي وأنا من يختار قائمة اللاعبين

قال ألكاراز انه مستعد للقول جهرا أنه يتحمل المسؤولية عند التعثر من خلال الجزء الخاص به كتقني لكن المسؤولية في الاخفاقات تكون مناصفة مع بقية اعضاء الوفد من الإدارة واللاعبين، وشدد في الحديث أنه هو المسؤول الأول على العارضة الفنية وبالتالي من يختار أسماء العناصر الوطنية ضمن قائمة المباريات ويرفض تدخل أي طرف في مهمته.

استغرب تناقضات الاعلاميين والمحليون يستحقون التواجد مع المنتخب الأول

عبّر التقني الاسباني عن استغرابه من الانتقادات التي تلاحقه عقر التغييرات التي أقدم عليها ضمن قائمة المنتخب الوطني أين عبر عن استعجابه من الانتقادات التي طالته من الاعلاميين الذين كانوا طرحوا عليه عقب مباراة الطوغو ضرورة إحداث تغييرات في التشكيلة الوطنية قبل أن ينقلبوا عليه عند تجسيد الأمر، مشيرا ان هذه التغييرات تعود بالدرجة الأولى إلى ضرورة منح دم جديد للتشكيلة الوطنية، موضحا أن استدعاء عناصر جديدة في صورة فرحات وفارس جاء بعد اداءهم الطيب مع انديتهم مبررا الأمر بالنسبة للاعب لوهافر الفرنسي ان المنافسة كانت قوية في منصبه خلال الفترة السابقة لكن الوقت حان بالنسبة له من أجل اخذ فرصته مع المنتخب الأول.

وتطرّق المتحدث إلى اللاعبين المحليين الذي أشاد بامكانياتهم مشيرا أنه وقف على مستواهم من خلال المعاينات التي يقوم بها عبر ملاعب البطولة الوطنية ولديهم الحق في مكانة مع المنتخب الأول، متمنيا ان يطول بقائهم في صفوفه. واختتم الكاراو ندوته الصحفية بالتأكيد مجددا على التباين في الاداء الذي اضحى يقدمه اللاعبون مع أنديتهم والمنتخب الوطني دون الكشف عن الاسماء، اين طالبهم بضرورة التحلي بالاحترافية وتحسين ادائهم مع المنتخب وتقديم افضل ما لديهم عندما يتعلق الأمر بالدفاع على الألوان الوطنية.

تصريحات اللاعبين:

ماندي: ارتكبت اخطاء امام نيجيريا لكن جميع اللاعبين ملزمون بالدفاع اعترف لاعب المنتخب الوطني عيسى ماندي أن احوال المنتخب الوطني ليست على افضل ما يرام، حيث يعملون في كل مرة على تصحيح الاخطاء التي يقعون فيها من أجل السير نحو الأمام وإعادة المنتخب إلى مكانته الحقيقية، واعترف اللاعب المحترف في صفوف ريال بيتيس الاسباني أنه وقع في أخطاء امام نيجيريا لكن الجميع مطالب بتحسين امكانياته وتطويرها، مشيرا أنه من الخطأ تحميل لاعبو الدفاع مسؤولية الأخطاء الدفاع التي تحدث في المباريات لأن جميع اللاعبين على ارضية الميدان ملزمين بالعمل الدفاعي دون استثناء.

كادامورو: لا أهتم للانتقادات التي تلازم استدعائي وجاهز أمام الكاميرون عبّر اللاعب الدولي الياسين بن طيبة كادامور عن سعادته في كل مرة يتلقى الدعوة من أجل الحضور واللعب مع المنتخب الوطني، أين اكد لا يبالي للانتقادات التي تطال توجيه الدعوة له في كل مناسبة خاصة وأن همه عند الحضور إلى ارض الوطن التركيز على اللعب بقوة ومضاعفة العمل من أجل تقديم افضل مستوى بينما لا يهمه أن يكون استدعاءه يرضي الجميع، وأشار المدافع المتعدد المناصب أنه سوف يشرف ثقة المدرب الوطني في حاله اعتمد عليه خلال مقابلة الكاميرون، مشيرا انه لا يهتم ليكون على ارض الميدان بقدر اهمية روح المجموعة.

اقرأ أيضا..