تدشين المحطة البرية ببوحنيفية وتسمية احياء سكنية بالمامونية باسماء مجاهدين
20 آذار 2018 816

في اطار الاحتفال بعيد النصر

تدشين المحطة البرية ببوحنيفية وتسمية احياء سكنية بالمامونية باسماء مجاهدين

طالبي.فاطمة

احتضنت بلدية المامونية الاحتفالات الرسمية الخاصة بعيد النصر المصادف ل19 مارس من كل سنة بحضور الاسرة الامنية والعسكرية وممثلي الاسرة الثورية والاعلامية. حيث تم رفع العلم الوطني وقراءة فاتحة الكتاب ترحما على ارواح الشهداء الطاهرة مع غرس شجيرات على مستوى مقبرة الشهداء بذات البلدية. كما القى الامين الولائي للمنظمة الوطنية لابناء الشهداء كلمة ذكر من خلالها التضحيات الجسام التي قدمها الشعب الجزائري منوها بحنكة وديبلوماسية المفاوضين الجزائريين مع الطرف الفرنسي خلال مفاوضات ايفيان. و التي خلصت الى  وقف إطلاق النار بكامل التراب الجزائري ابتداءا من منتصف نهار 19 مارس 1962م  وإطلاق سراح القادة الخمسة التاريخيين المساجين على غرار آيت أحمد، بن بلة رابح بيطاط، وبوضياف وخيضر خلال 20يوما من اتفاقية وقف إطلاق النار والاعتراف باستقلال الجزائر وسيادتها الكاملة على أراضيها ووحدة ترابها.هذا وتم زيارة المعلم التذكاري "الكاف لصفر" وإعطاء اشارة انطلاق لعملية التبرع بالدم وزيارة مركز التعذيب المتواجد بالمدرسة الابتدائية الشهيد العربي بن مهيدي حيث دعا محمد لبقى الى ضرورة الحفاظ على الذاكرة التاريخية.  وفي سياق ذي صلة شمل البرنامج تسمية احياء سكنية بالمامونية باسماء مجاهدين كحي 115 مسكن الذي سمي باسم المجاهد المتوفي قليز العيد وحي 130 سكن اجتماعي باسم المجاهد بدوي عبد الرحمان. كما زار الوالي رفقة الاسرة الثورية لبيوت مجاهدين والعمل على تكريمهما. وعلى مستوى الملعب الجواري بالمامونية نظم نهائي لكرة القدم مابين الاحياء اين كرم السيد الوالي الفائزين في هذه الدورة الرياضية مؤكدا دعمه للفرق الرياضية خاصة المورد البشري. وعلى مستوى بلدية بوحنيفية دشن الوالي المحطة البرية وتسميتها باسم الشهيد جايزي عبد القادر اين امر مدير النقل بوضعها حيز الخدمة خلال 24 ساعة القادمة .

طالبي.فاطمة