زحف الرمال يهدد بقبر تجمعات سكنية في ثلاث ولايات جنوبية - الوسط الجزائرية

محاربة التصحر شعارات أكثر من انجازات
محاربة التصحر شعارات أكثر من انجازات ص: أرشيف
05 كانون2 2018 72

تساؤلات عن مصير 2000 مليار لفك العزلة

زحف الرمال يهدد بقبر تجمعات سكنية في ثلاث ولايات جنوبية

أحمد بلحاج

أصبحت التفشي الرهيب لظاهرة زحف الرمال بولايات تمنراست، أدراروورقلة تهدد بدفن التجمعات السكنية، وسط مطالب بتدخل جاد من طرف المصالح المعنية لفتح تحقيق في مصير 2000 مليار سنتيم الموجهة للإستغلال لفك العزلة عن سكان المناطق النائية والمعزولة.


 ناشد العشرات من سكان ولايات تمنراست، أدرار وورقلة  في تصريح لهم مع جريدة "الوسط "  السلطات المحلية ممثلة في مصالح البلدية، بهدف تسخير عتاد الحظيرة من جرارات وشاحنات ورافعات  لفك العزلة عن التجمعات السكنية والمنشآت الإدارية والتربوية، حيث حذر ذات المتحدثين من مغبة النتائج الوخيمة التي قد تنجر عن الالتفاف على ذات المطلب، ومما زاد الطين بلة حسب السكان، هو التأخر في تجسيد مختلف العمليات الإنمائية الموجهة في إطار مكافحة التصحر، وذلك عن طريق انجاز السدود والتكثيف من عمليات التشجير للتصدي للتقلبات الجوية الناجمة عن هبوب الرياح الهوجاء والعواصف الرملية في مثل هذه الفواصل من كل سنة.

 من جهة ثانية فقد طالبت الجمعيات المحلية المهتمة بالشأن البيئي ببلديات عين صالح، تيط، أولف، اينغر، البرمة، سيدي خويلد، الحجيرة بنفس الولايات في معرض حديثهم من وزارة الداخلية والجماعات المحلية بضرورة التدخل العاجل لدى مصالح الولايات المذكورة لفتح تحقيق معمق في مصير 2000 مليار سنتيم المرصودة في اطار البرنامج الخماسي الفارط لفك العزلة عن سكان التجمعات السكنية في الأرياف والمناطق المعزولة بإنجاز أحزمة خضراء.

اقرأ أيضا..