استسلام رابع مسلح في رمضان - الوسط الجزائرية

استسلام رابع مسلح في رمضان
17 حزيران 2017 290

ظلّ ينشط مع مجموعات الإجرام منذ 2007

استسلام رابع مسلح في رمضان

بديع بغدادي

أعلنت وزارة الدفاع الوطني، السبت، عن استسلام رابع مسلح في شهر رمضان الحالي، على نحو يرفع عدد التائبين في الـ 18 شهرا الأخيرة إلى 73.  

 

استنادا إلى بيان نُشر على الموقع الالكتروني للوزارة، فإنّ المسلح المستسلم صباح السبت هو "ب. فيصل" المكنى "أبو سفيان" الذي سلّم نفسه للسلطات العسكرية بسكيكدة، علما أنّ المعني التحق بمجموعات الإجرام سنة 2007، وكان بحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة ونظارة ميدان وهاتف نقال.

وبمناسبة شهر رمضان الفضيل، جدّدت وزارة الدفاع الوطني دعوة من تبقى من المسلحين لـ "اغتنام هذه الفرصة للعودة إلى جادة الصواب قبل فوات الآوان، والاستفادة من التدابير القانونية سارية المفعول، على غرار من سلموا أنفسهم للسلطات الأمنية لا سيما خلال هذا الشهر الكريم".

في غضون ذلك، ارتفعت حصيلة العملية التي باشرها الجيش الوطني الشعبي بكل من قسنطينة وسكيكدة الأحد المنصرم والتي لا تزال متواصلة، إلى ثلاثة مسلحين جرى تحييدهم، ناهيك عن إيقاف ثلاثة آخرين وثمانية من العناصر الداعمة.

وجاء في البيان أنّ المعلومات التي منحها "أبو سفيان" مكّنت من استرجاع مسدس رشاش آخر من نوع كلاشنيكوف، وثلاثة مخازن ذخيرة مملوءة تعود للدموي "م. عمر" المكنّى (القعقاع) الذي جرى إيقافه السبت الماضي، إضافة إلى كمية من الأسلحة متمثلة في "ثلاثة مسدسات من نوع كلاشنيكوف ومسدسين آليين وكمية من الذخيرة ووسائل اتصال ومبالغ مالية بالعملتين الوطنية والصعبة، فيما لا تزال عمليات البحث والتحري متواصلة.

اقرأ أيضا..