هناك فرصة لانقاذ البلاد من الانزلاق نحو المجهول
06 آذار 2019 332

رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس

هناك فرصة لانقاذ البلاد من الانزلاق نحو المجهول

إيمان لواس

اعتبر رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس بأن رسالة ترشح الرئيس بمثابة استفزاز للشعب الجزائري، مشيرا بأنها لم تتضمن أبسط إجراء تهدئة لمستوى يرتقي لما يريده الشعب الجزائري.

أكد رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس أمس خلال حلوله ضيفا على فروم "ليبرتي" بأن الحالة التي تمر بها البلد مقلقة حقا لكنها ليست ميؤوسة ولا بدون مخرج، داعيا النظام السياسي القائم إلى إثبات قدرته على السمو إلى مستوى شعبنا بتجنيب البلد مخاطر الانزلاقات والانحرافات غير محمودة العواقب.

أشار المتحدث بأن مضمون رسالة ترشح الرئيس استهزاء واستغباء للشعب الجزائري، مع التمادي أكثر لتنكر لمطالب الشعب الرافض للنظام السياسي والمطالب للرئيس بالعدول عن قرار الترشح لولاية أخرى، و في سياق متصل ،قال  المتحدث " النظام السياسي القائم من  تيقن ثلاثة حقائق سياسية جديدة، أولى هذه الحقائق، هي أن الشعب وقف وعبر عن مطالب وأهداف، فمن الخطأ والغلط أن يراهن النظام السياسي القائم على تعبه ،أو وهنه أو على إنهاك مخزون الصمود المتوفر لديه ،ليتسنى لذات النظام إرجاع الأمور وبكل أريحية إلى سابق عهدها؛ وثاني هذه الحقائق، هي أن الشعب الجزائري قد أثبت أمام العالم كله تميزه بمستويات عالية من النضج المدني والوعي السياسي والتمسك بالسلم المدني، وعليه لم يبق وثالث وآخر هذه الحقائق، هي أن الشعب الجزائري لم يعد يطيق منظومة سياسية غريبة عن عصرها، ونظام سياسي قاد الدولة الوطنية إلى حافة التميع والانهيار، وحكامة يمكن قول كل شيء بشأنها عدى أنها فعالة وصائبة وناجعة."