مليون متعاقد يطالبون بوتفليقة بإصدار مرسوم رئاسي
12 كانون1 2018 501

مع دمج عقود لانام مع لاداس

مليون متعاقد يطالبون بوتفليقة بإصدار مرسوم رئاسي

طالب قرابة مليون من عقود ما قبل التشغيل الرئيس بإصدار مرسوم رئاسي للفصل في ملفهم نهائيا واستحداث قانون أساسي خاص بهم، مع إلغاء الصفة المؤقتة لعقود الادماج ودمج لانام مع لاداس.


جددت المنظمة الوطنية للشباب حاملي الشهادات واللجنة الوطنية لعقود ما قبل التشغيل والشبكة الاجتماعية مطالبة رئيس الجمهورية بوضع قانون أساسي لفئتهم، حيث أوضحت في رسالة للرئاسة تحصلت "الوسط"، على نسخة منها أن الظروفالمزرية هي ما يطبع فئة عقود ما قبل التشغيل بجهازيها جهاز المساعدة على الإدماج المهني والإدماج الإجتماعي التابعين لوزراة العمل والتشغيل والضمان الإجتماعي ووزراة التضامن الوطني والأسرة، مؤكدين أنهم يغرقون في التجاهل من طرف العديد من القطاعات التي تقصيهم في التوظيف وحرمانهم من الأولوية.

وأوضحت المنظمة أن استحداث قانون أساسي لحماية فئتهم هو الحل، مطالبين بإعطائهم الأولوية في التوظيف لحاملي الشهادات المستفدين من جهاز الإدماج المهني والإجتماعي. وخريجي الجامعات والمعاهد والتكوين الجدد والمناصب المعلن عنها من طرف مديرية الوظيف العمومي بحصص متساوية. كما دعت لإلغاء الصفة المؤقتة لعقود الإدماج الإجتماعي التابعة لوزارة التضامن الوطني والأسرة ودمج عقود لانام مع لاداس مع إلزامية كل الهيئاتالمستخدمة لتجديد العقود ومنحها حق الأولوية في التوظيف.

من جهة ثانية تطرقت المنظمة إلى سنوات العمل بالعقود المؤقتة، مطالبة باحتسابها ضمن الخبرة وكذا التنقاعد، مع التركيز على تشجيع القطاع الإقتصادي وتحفيز الشباب حاملي الشهادات وخريجي المعاهد والتكوين الراغب في الإستثمار وخلق المؤسسات لخلق مناصب عمل ودعم وفتح  المؤسسات الوطنية الإقتصادية العاجزة لدفع عجلة التنمية وخلق مناصب عمل .

كما ركزت المنظمة على ضرورة النظر بجدية لمطالبهم وتقنين وضعيتهم بصفة رسمية وقانونية، خاصة أنها تحتوي أكبر شريحة من الشباب الإطار لحاملي الشهادات ما يقارب مليون شاب، مجددين ثقتهم في الحكومة لتسوية هدا الملف الحساس في الوقت الراهن.

سارة بومعزة 

اقرأ أيضا..