عدد السياح الجزائريين بصفاقس قفز ب63،7 في المائة خلال 2018
04 كانون1 2018 90

المندوب الجهوي للسياحة بصفاقس التونسية، توفيق القايد، ل"الوسط ":

عدد السياح الجزائريين بصفاقس قفز ب63،7 في المائة خلال 2018

إيمان لواس /تونس

كشف المندوب  الجهوي للسياحة بولاية صفاقس التونسية، توفيق القايد، أن نسبة السياح الجزائريين لوافدين نحو  أقاليم الولاية سواء من اجل الترفيه والتفسح أو للتداوي والرعاية الطبية، ارتفعت بشكل ملحوظ خلال السنة الجارية مقارنة بالسنوات الماضية، حيث ارتفعت النسبة ب 63،6 بالمائة مقارنة بعام 2017، ليكون عددهم  الإجمالي مع نهاية شهر نوفمبر الى 4731 سائح، فيما بلغ عدد الليالي المقضاة من طرفهم إلى 9512 ليلة داخل مختلف النزل والفنادق والمنتجعات السياحية المنتشرة بإقليم الولاية، مشيرا إلى أن "طاقة الاستيعاب المتوفرة على مستوى تلك الهياكل  والمنشآت السياحية والترفيهية جاوزت 3997 مكان إيواء، ما من شأنه استقبال كم هائل من السياح، وفي ظروف جيد، تتلاءم مع احتياجات ومتطلبات الزبائن.

دعا مندوب السياحة في صفاقس توفيق القايد أمس خلال مرور قافلة إتحاد الصحفيين الجزائريين المنظمة من قبل الجامعة التونسية لوكالات الأسفار،  إلى الإسثمار السياحي في منطقة صفاقس بإعتبارها منطقة سياحية بإمتياز، مشيرا أن عدد الوافدين على النزل بصفاقس من 1 جانفي إلى 20 نوفمبر 128818 بزيادة تقدر ب 24،6 بالمئة،  فيما بلغت الليالي المقضاة بالنزل 224993 ليلة بزيادة تقدر ب 25،9 بالمائة .

ويشغل قطاع السياحة في صفاقس وفق ذات المتحدث، 1306 عامل مايعني أن أحد القطاعات البارزة في خلق الثروة داخل البلاد فتعمل على تعزيز اقتصادها الوطني .

من جهة أخرى،  قدرت عدد المشاريع السياحية بصفاقس 41 مشروعا ، تتمثل في 33 نزل و 8 مطاعم سياحية، وهذا بالإضافة إلى إستحداث منتجات سياحية جديدة و مبتكرة التنويع من مختلف الخدمات الموفرة تشمل إطلاق قرى سياحية خاصة لإستقبال السياح الأجانب حيث سيحظى الأجنبي بإستقبال من صاحب المنزل لفترة زمنية معينة مقابل مبلغ خاص متفق عليه و ذلك بغية التعرف على البيئة الجبلية و مختلف العادات و التقاليد التي يتميز بها الشعب التونسي  .

و دعا المسؤول الأول في السياحة بصفاقس الجزائريين الإقبال من أجل الإستثمار  بقوة لإقليم الولاية ذات الطابع السياحي و الخدماتي بإمتياز بالإضافة إلى كونها الرئة الإقتصادية لتونس حيث تتوفر على مايناهز 54 وحدة سياحية ب 4692 سرير 37 نزل مصنفة بطاقة إيواء تقدر ب 3987 منها 5مغلقة بطاقة إستيعاب تصل إلى 168 سرير.

وباعتبار أن صفاقس قطب إقتصادي رائد بالنسبة لتونس بالإضافة إلى أنها مقصد سياحي ممتاز فإنها أيضا تعرف بالسياحة الإستشفائية مايجعلها وجهة مفضلة بالنسبة للجزائرين حيث تتوفر على 14 مصحة خاصة و 7 مؤسسات إستشفائية عمومية  في مختلف التخصصات الطبية توفر خدمات مبتكرة في العلاج و الرعاية الصحية ، توظف 1430 طبيب مختص، و 1592 طبيب عام ، أما عدد المجامع الصحية فتبلغ 3 مجامع كبرى تستقبل الآلاف من الراغبين في التداوي وفق أحدث الوسائل و التكنولوجيات.

اقرأ أيضا..