الحالة المدنية مشلولة لـ3 أيام بداية من الغد
22 نيسان 2018 183

عمال البلديات يتهمون بدوي بسياسة الهروب للأمام

الحالة المدنية مشلولة لـ3 أيام بداية من الغد

سارة بومعزة
أعلن عمال البلديات عن عزمهم شل الخدمة المدنية لمدة 3 أيام بداية من الغد، 23 أفريل والى غاية يوم الاربعاء المقبل وذلك تنديدا بسياسية الحكومة اتجاههم، والتي وصفوها بالهروب إلى الأمام في كل مرة ليبقى ملف مطالبهم يراوح مكانهم طيلة سنوات.
واتهمت الفدرالية الوطنية لعمال البلديات المنضوية تحت لواء النقابة الوطنية المستقلة للإدارة، "سناباب"، مصالح نور الدين بدوي بالصمت اتجاه مطالبهم رغم أنه قطاع جد حساس ويتعامل يوميا مع المواطنين، ومن شأنه ايقاف الخدمات المقدمة، قائلين أنه ما سيجسدونها على مدار 3 أيام المقبلة، كما نددت في بيان لها، بتماطل وزارة الداخلية في الاستجابة لمطالبها المرفوعة في مقدمتها ضمان الاجر مدة 12 شهر ومراجعة القانون العام للوظيف العموميكما شددت الفدرالية على ضرورة مراجعة كل القوانين الخاصة بعمال وموظفي البدلديات وتوحيدها، باضافة الى تطبيق المنح وتعويضات لأعوان الحالة المدنية حسب ذات البيان.
وسبق للفدرالية وأن صعدت على مدار السنوات الأخيرة في شكل إضرابات متتالية، في حين أبرزوا أن قرار الدخول في إضراب وطني ثلاثة، جاء تنديدا واستنكارا لتجاهل مصالح نور الدين بدوي وممارستها لسياسية الهروب إلى الأمام للائحة المطالب التي رفعتها الفيدرالية إلى مكتب الوزير مند عشرة أشهر والمتمثلة أساسا المطالبة في مراجعة القانون العام للوظيف العمومي و القوانين الخاصة بعمال وموظفي قطاع البلديات وتوحيدها و تطبيق المنح والتعويضات لأعوان الحالة المدنية، منحة الشباك والتعويض بأثر رجعي ابتداء من الفاتح جانفي 2008 حسب المادة رقم 85 من المرسوم التنفيذي رقم 11/ 334، المؤرخ في 20 سبتمبر 2011 بالإضافة إلى إلغاء المادة 87 مكرر من قانون العمل، إدماج كل المتعاقدين والمؤقتين في مناصبهم دون استثناء لا سيما عقود ما قبل التشغيل والشبكة الاجتماعية، علاوة على إعادة النظر في نظام المنح والتعويضات وإعادة النظر في المنح العائلية المطلوبة من طرف العمال لرفعها إلى 2000 دينار ورفع منحة المرأة الماكثة بالبيت إلى 8000 دينار دون شرط.

سارة بومعزة

 

اقرأ أيضا..