قانونيون يؤكدون أن بن صالح تجاوز صلاحياته
23 نيسان 2019 125

أكدوا أن الولاة المعزولين بإمكانهم اللجوء للقضاء الإداري

قانونيون يؤكدون أن بن صالح تجاوز صلاحياته

محمد بن ترار

كشف قانونيون أن القرارات الأخيرة لرئيس الدولة عبد القادر بن صالح  غير دستورية ومجانبة للصواب، خاصة من خلال الدعوة إلى التشاور وإجراء حركة بإقالة وتعيين الولاة  المعينين بقرارات من رئيس الجمهورية  ولا يمكن إلغاء قراراتهم إلا رئيس جمهورية  منتخب ،والتي تعد مخالفة للقانون، لأن رئيس الدولة محصور بالمادة 104 من الدستور  التي تحدد صلاحيات رئيس الدولة بعد شغور منصب الرئيس  المنصوص عليه في المادة 102 من الدستور .

أشار الخبير القانوني  عبد القادر بن داود أن  الرئيس عبد القادر ببن صالح لم يحضر الندوة التي دعا إليها السياسيين بعدما تأكد أنها غير قانونية ،ومخالفة للدستور، كما أن إجراء حركة الولاة من صلاحيات  رئيس الجمهورية وليس رئيس الدولة المحددة في الدستور ، كما أكد أن  رئيس الدولة حاليا لا يمكنه إجراء حركة في الوزارات ولا الولاة.

 من جانب آخر أشار الأستاذ والحقوقي رشيد حارك أن الولاة الذين أنهى مهامهم بن صالح بإمكانهم اللجوء إلى القضاء الإداري لاسترجاع مناصبهم  بحكم أن قرار العزل والتعيين والتحويل هو من صلاحيات رئيس الجمهورية، من جانب  آخر أكد ذات المحامي أن الرئيس الحالي لا يمكنه كذلك العفو عن المحبوسين  وفقا للمادة 91 خاصة الفقرة 07 و08 ، وهو  نفس  الإطار الذي أكده رئيس  المحكمة الادارية "خ م"  بأن الرئيس قد جانب الصواب بإصدار قرارات عزل وتعيين قد يلجأ أصحابها إلى القضاء الاداري لاسترجاع حقوقهم  مؤكدا أن  الرئيس الحالي يسير مرحلة انتقالية  محدد بالمواد 105.107.108.109و111 من الدستور التي تحيل قراراته إلى  البرلمان بغرفتيه للاقتراح، وأن ما قام به الرئيس غير قانوني وصلاحيته  محاصرة  بالمواد 93.142.147.154. 155..208.210 و211 من الدستور.

اقرأ أيضا..