أهم تصريحات أويحيى أمام البرلمان
ص: أرشيف
18 أيلول 2017 1063

بالفيديو..

أهم تصريحات أويحيى أمام البرلمان

الوسط أون لاين

أكد الوزير الأول أحمد أويحيى، الأحد بالجزائر العاصمة، أن توحد الشعب الجزائري حول رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة هو "أحسن جواب لدعاة عدم الاستقرار المزمن".


وقال أويحيى خلال عرضه لمخطط عمل حكومته أمام نواب المجلس الشعبي  الوطني في جلسة علنية ترأسها السعيد بوحجة رئيس المجلس، أن العمل الذي يقوم به عبد العزيز بوتفليقة منذ توليه الرئاسة، "كانت له ثمارا لفائدة مواطنينا عبر كل أرجاء البلاد، وهو الذي صقل التلاحم الصلب الذي توحد الشعب من خلاله حول رئيسه المجاهد عبد العزيز بوتفليقة".وقال أويحيى أن الحكومة عازمة على مواصلة "ترسيخ الديمقراطية التعددية بما يسهم في استقرار  البلاد"، وستظل "مستعدة دوما للحوار مع جميع الأحزاب السياسية التي تعبر عن  ذلك, كلما تعلق الأمر بموضوع يخص مصالح الوطن"، مضيفا أن الحكومة ستعمل أيضا على "إقامة علاقة متواصلة مع أحزاب الأغلبية الرئاسية التي تشكل أغلبيتها الخاصة على مستوى البرلمان".كما أعلن عن "مواصلة المكافحة الدؤوبة لكل أشكال الجريمة"، وذلك  من خلال التركيز على إبراز الوقاية والتحسيس تجاه الشباب الذي تتهدده الآفات  الاجتماعية ولا سيما المخدرات، بالإضافة إلى "تشديد التشريع من حيث العقوبات المسلطة على بعض الجرائم مثل الاتجار بالمخدرات أو اختطاف الأشخاص"، مضيفا أن تعميق إصلاح العدالة سيتواصل على نحو "يسمح بالمساهمة في ترقية دولة القانون ومجتمع يتسم بالهدوء".وشدد على أن المجتمع سيوضع "في مأمن من أي محاولة لإذكاء الفتنة وستتم حماية  شعبنا من تسلل كل الطوائف الأجنبية، وسيطبق القانون بكل صرامته من أجل حماية  المساجد والأئمة"، مشيرا إلى أنه سيتم حمل المدرسة من خلال التربية الإسلامية ووسائل الإعلام الوطنية وكذا الزوايا على "المساهمة بدورها في الحفاظ على  أصالتنا".وذكر الوزير الأول بالإرادة السياسية للرئيس عبد العزيز بوتفليقة التي تجسدت بدسترة الأمازيغية لغة وطنية ثم لغة رسمية، "هي التي سمحت  لبلادنا بتعزيز وحدتها عبر هذا البعد الذي يمثل جزءا لا يتجزأ من هويتنا الوطنية.(شاهد الفيديو):