طبعة جديدة للمنتدى الجزائري-الأمريكي حول الطاقة
08 آذار 2019 213

يوم الخميس بهيوستن

طبعة جديدة للمنتدى الجزائري-الأمريكي حول الطاقة

ستنظم طبعة 2019 من المنتدى الجزائري-الأمريكي يومي الخميس و الجمعة المقبلين بهيوستن (تكساس) تحت شعار تعزيز العلاقات الطاقوية بين البلدين في هذا الصدد اكد اسماعيل شيخون رئيس مجلس الأعمال الجزائري الأمريكي ان اللقاء سيتمحور هذه السنة حول إمكانيات تكثيف الشراكة الطاقوية بين الجزائر و الولايات المتحدة و تعزيز روابطهما التجارية في هذا القطاع الاستراتيجي و ستعرف طبعة هذه السنة التي سينظمها مجلس الأعمال الجزائري الأمريكي بدعم من سفارة الجزائر بواشنطن مشاركة عدة مسؤولين في قطاع الطاقة من كلا البلدين كما أعلن المنظمون عن مشاركة وزير الطاقة مصطفى قيطوني ،و الرئيسين المديرين العامين لمجمعي سوناطراك و سونلغاز على التوالي عبد المؤمن ولد قدور و محمد عرقاب ويتضمن الوفد الجزائري كذلك مسؤولين عن قطاع الطاقة على غرار الرئيس المدير العام لشركة ألنفط ارزقي حسين و نواب رؤساء سوناطراك و الرؤساء المدراء العامين لكل من المؤسسة الوطنية لخدمات الآبار و المؤسسة الوطنية لأشغال الآبار و المؤسسة الوطنية للتنقيب.

أما عن الجانب الأمريكي -يضيف السيد شيخون- فسيشارك نائب  كاتب الدولة المساعد للطاقة المكلف بالنفط و الغاز بوزارة الطاقة الأمريكية شاون بينيت و مسؤولين عن كتابة الدولة المكلفة بالطاقة و عدة شركات بترولية أمريكية على غرار اكسن موبيل و اناداركو و إير بروداكتس.

كما تشكل هذه الطبعة فرصة لعرض إمكانيات الجزائر الكبيرة في مجال المحروقات و الدعوة إلى بعث الاستثمار الطاقوي الأمريكي الذي سجل انخفاضا منذ 2010 في هذا الصدد برمج المنظمون تقديم عروض متنوعة حول إستراتيجية تطوير سوناطراك و كذا حول القانون الجديد للمحروقات و الإمكانيات البحرية و الشمسية و المتجددة بالجزائر.

وسجلت استثمارات الشركات البترولية الامريكية المتواجدة بقوة في الجزائر انخفاضا ملموسا خلال السنوات الأخيرة متراجعة إلى 100 مليون دولار سنة 2015 بعد  ان سجلت 600 مليون دولار سنة 2010 حسب الأرقام التي قدمتها وزارة الطاقة خلال الطبعة السابقة من المنتدى.

اقرأ أيضا..