"أرواح" تتعلم عند "ماجر" "السكاتش"
02 حزيران 2018 1262

"أرواح" تتعلم عند "ماجر" "السكاتش"

علي عزازقة

مهزلة أخرى تم رصدها في الجزائر، فـ"دار الشرع" كان شاهدا على انهزام أخر للأسطورة التدريبية العالمية "رابح ماجر" ضد منتخب أقل ما يقال عنه أنه عادي جدا، فبعد أن كان يصدع رؤوسنا في الأستديوهات التحليلية على قناته المحبوبة ها هو التاريخ يسجل بأن صاحب الكعب الذهبي هدم كل شيء بسبب عناده وطريقته في التدريب التي دعا إليها كبار المدربين في العالم إلى ضرورة تعلمها والأخذ منها، لكون الخسارة "قليل لي يعرفلها" خاصة وأنت تدرب منتخبا مثل الجزائر أسال لاعبوه العرق البارد لألمانيا سنة 2014.


ماجر وبعد أن زخرفت الصحف عنه كلاما منتقدا له بعد نجاحه في قيادة المنتخب للهزائم والتكسير وتحقيقه تعادل مخيب ضد بلجيكا قبل سنوات من الأن، يعيش اليوم ذات السيناريو وهو سعيد جدا لكون الفشل "بحر" لا يغوص فيه إلا المقتدرون مثل "رابح ماجر"، ولا يسبح فيه إلا الفنان المبدع "رابح ماجر".

صاحب عبارة "تيز فو" خرج علينا فجر اليوم بمصطلحات أخرى جديدة يجب أن توضع في هوليود "السكاتشات"، لكونها تنافس البرامج الرمضانية التي تبث على القنوات الخاصة خلال شهر رمضان، وما أثار انتباه المشاهد عبارة "ضربنا العارضة 5 مرات" ولعبنا ضد "منتخب كبير" زيادة على "وقيل نساو واش كنت نسوى كيما كنت لاعب"، ومرادفات ومصطلحات أخرى جميلة جدا لا يقدر عليه إلا إمبراطور التحليل وملك الخسارة الذي قال مرة من المرات عن أوزيل بأنه لا يصلح لممارسة كرة القدم.

علي عزازقة

اقرأ أيضا..